عدد مرات النقر : 0
عدد  مرات الظهور : 276,001

العودة   شبكة و مجالس يبه نت > 0000₪۩۞ المجالس العامة ۞0000₪۩ > مجلس الملتقى العــــام
مجلس الملتقى العــــام [ مجلس لمناقشة المواضيع العامة الهادفة والتي لا تندرج ضمن الاقسام الاخرى ]


حياة الجن

مجلس الملتقى العــــام


إضافة رد
قديم 19 / 11 / 2011, 16 : 11 AM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
إداري وعضو لجنة تقييم الاعضاء
 
الصورة الرمزية عزف المشاعر
إحصائية العضو






  التقييم عزف المشاعر has much to be proud ofعزف المشاعر has much to be proud ofعزف المشاعر has much to be proud ofعزف المشاعر has much to be proud ofعزف المشاعر has much to be proud ofعزف المشاعر has much to be proud ofعزف المشاعر has much to be proud ofعزف المشاعر has much to be proud ofعزف المشاعر has much to be proud of

عزف المشاعر غير متواجد حالياً

 


المنتدى : مجلس الملتقى العــــام
افتراضي حياة الجن


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

حياة الجن

الجن خلق كثيف العدد جداً ويعود ذلك لقدرتهم الكبيرة على التعمير فمنهم من يعمر آلاف السنين ويندر أن يكون على هذه الأرض مكان غير معمور بسكان الجن وهم أجناس ففيهم المسيحي واليهودي والنصراني والوثني والهندوسي والشيوعي ... ومنظمون في قبائل وممالك وعشائر كذلك والجني الأكبر للجان اسمه "جآن" كما أن أبونا اسمه "آدم " وليس إبليس فهو من ولد الجآن ولكن إبليس أب الشياطين والفرق بين الجني والشيطان هو أن كل شيطان جني وليس كل جني شيطان وتفسير ذلك أنه من الجن أصلاً ثم كفر وفسق فقال الله تعالى :{وإذ قلنا للملائكة اسجدوا لآدم فسجدوا إلا إبليس كان من الجن ففسق عن أمر ربه } ثم تزوج من جنية آمنت به وبأفكاره فأنجبوا ذرية من نسل إبليس وهذه الذرية تسمى الشياطين وإبليس له مملكة ضخمة ووزراء ومماليك يعملون تحت إمرته ورعيته كل الشياطين والجان غير المسلمين أيضاً فيعتبروه الأب الروحي لهم ومن أكبر مندوبيه أو وزراءه خمسة وهم (" ثبر-داسم-الأعور-مسوط-زلنبور ")وكل منهم مختص بمهمة يبرع فيها فالأول مختص عند المصائب والفواجع فيوسوس بلطم الخد ثم الكفر أما الثاني فيبذل جهده لتفريق الأزواج عن بعضهم أما الثالث فيختص بتسيير الزنا والحض عليه ويطلق أبناءه يزينون النصف الأسفل للمرأة والرابع منهم فيختص بإدارة شؤون الكذب كبيرة أو صغيرة أما الأخير فيشرف على الأسواق لإدارة الغش والعراك والشتائم .

ويعيش الجن في كل مكان أما الإنسان فيعيش على اليابسة فقط بل بجزء صغير من اليابسة التي تغطي 28% من مساحة الأرض ككل والماء يغطي الباقي أي 72% من مساحة الأرض وهو الجزء الأكبر وتنتشر مستعمرات الجن ومدنها ومماليكها في النسبة الكبرى من الماء أعني فوق سطحها وأيضاً في أعماقها كما تنتشر في الصحارى الكبيرة والأماكن الخالية والجبال المرتفعة والكهوف والمغارات ومع كل هذا التزاحم الهائل فهم يزاحموننا مناطقنا المعمورة بالإنس وفي البيوت والصالات ومنهم الشياطين التي تأوي إلى الحمامات ودورات المياه وهؤلاء الذين يسكنون مع الإنس يدعون الجن الحضر وسكان الحضر غالباً من أهل الإسلام باستثناء أصحاب الديانات الأخرى كالمسيح ويسكنون في منازل المسيحيين والكنائس والجن اليهودي يسكن المعابد اليهودية ويتأثر بهم ويؤثر عليهم والجن المسلم يطبق تعاليم الإسلام بحذافيره وهم صادقون قلبهم مليء بالإيمان كما أنهم يسافرون لقضاء حاجة أو أنهم أحياناً يذهبون للصلاة بالحرم المكي الشريف ثم يعودون أما الشياطين فيطيب لها العيش بالأماكن العفنة والكريهة لذا فإنها إذا سمعت الأذان قائم ولت إلى أقرب دورات مياه أو المجاري لذا-وهذا هام جداً- إذا دخلت دورة مياه فادخل بقدمك اليسرى وقل "أعوذ بالله من الخبث والخبائث" وحذر النساء ألا يلقين الماء المغلي في المجاري دون تسمية باسم الله والاستعاذة بالله فقد يقتل هذا الماء شيطان ما فيحاول أهله الانتقام من أهل البيت وخاصة من المرأة نفسها ولو استطاعوا من التلبس بها لفعلوا .كما عليك أن تحذر من وجود التماثيل والصور فيكثر الشياطين في هذه الأماكن إلا لعب الأطفال فطيفها يكون خفيف جداً لا يجذب الشياطين بقدر التماثيل والصور . وإياك أن تدع غرفة من غرف المنزل خالية من حركتكم أو ذكر الله سبحانه وتعالى فيها إذ ينام شيطان ما على فراش مهجور فقد قال النبي عليه صلوات الله ( إذا قام أحدكم من فراشه ثم رجع إليه فلينفضه بصنفة أزراره ثلاث مرات فإنه لا يدري ما خلفه عليه بعده...)) وقد تعيش الشياطين في الأماكن العفنة فمنهم من يعيش في فروج العاهرات والزانيات ومنهم من يعيش في الفتحات الشرجية ليزين الممارسة من الدبر-عملية اللواطة أو السحاق- أم إبليس اللعين فيعيش في مكان لا يتصوره أحد أو يتخيله وهو مثلث برمودا وهذا ما يفسر أسرار اختفاء الطائرات والسفن فيه لأن إبليس وأتباعه يحمون قصر إبليس من الإنس والجن .

أما عن زواج الجن فهو كزواج الإنسي تماماً فلديهم العرس وليلة الدخول وفض غشاء البكارة ...الخ أما زواج الإنسي من الجني فهو غير معقول بل وارد لكن دون ولادة حيث أن تركيب المني عند الإنسي غيرها عند الجني وإلا فكيف هم لا يرون ونحن نرى أما عن الزنى فهذا ممكن جداً بين الإنسي والجنية أو الإنسية والجني بعدة أسباب وأحوال وشروط كأن يجامع الرجل امرأته وهي حائض فيجامعها معه الشيطان ليأتي المخنث فالمخنثون أولاد الشياطين .

(( منقول))



pdhm hg[k

رد مع اقتباس
قديم 19 / 11 / 2011, 18 : 11 AM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
إداري وعضو لجنة تقييم الاعضاء
 
الصورة الرمزية عزف المشاعر
إحصائية العضو






  التقييم عزف المشاعر has much to be proud ofعزف المشاعر has much to be proud ofعزف المشاعر has much to be proud ofعزف المشاعر has much to be proud ofعزف المشاعر has much to be proud ofعزف المشاعر has much to be proud ofعزف المشاعر has much to be proud ofعزف المشاعر has much to be proud ofعزف المشاعر has much to be proud of

عزف المشاعر غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : عزف المشاعر المنتدى : مجلس الملتقى العــــام
افتراضي


تاريخ السحر على مر العصور
في قديم الزمان :

يقول صاحب كتاب " قصة الحضارة " : ( وقد كانت الغابات – في رأي الأقدمين – في أول أمرها عامرة بالجن والشياطين والسحرة والمردة والأقزام وعرائس الجن ، والفلاح الساذج في إيرلنده ( إيرلنده : جزيرة أوروبية في بحر الشمال تقع غرب بريطانيا – معجم اللغة والأعلام ) لا يزال يؤمن بوجود الجنيات ويستحيل أن يعترف بشاعر أو كاتب على أنه من رجال النهضة الأدبية هناك إلا إذا أدخل الجنيات في أدبه وشعره ) ( قصة الحضارة – 1 / 101 ) 0

ويقول أيضاً : ( ونحن لا ننكر أن تكون الغابات والأماكن الخربة والصحارى والقبور وأماكن القذارة كالمعاطن والمزابل والحمامات وغيرها من هذا القبيل هي أماكن يأوي إليها الجن بكافة أنواعه غالباً ، إلا أن الإنسان البدائي تصور عالماً من الأرواح يجهل طبيعتها وغاياتها ولهذا سعى إلى الخرافة وعمل على استرضاء تلك الأرواح واجتلابها في جانبه لمعونته ، ومن ثم كان السحر هو جوهر الديانة البدائية بمثابة الروح من شعائر العبادة ، ولهذا تصور الناس آنذاك أن خضما حقيقياً مليئاً بقوة السحر وأطلقوا عليه اسم " مانا " وكان الساحر في رأيهم إنما يقطر قطرات ضئيلة من هذا المورد الذي لا ينتهي ، والذي يستمد منه قدرته على السحر ، وكان هناك ما يسمى بالسحر التمثيلي ( السحر التمثيلي : هو أن يقوم الإنسان بأداء أشباه الأفعال التي يريد أن تحصل له بقوة نفسه ) الذي كان هو أول الطرائق التي كسب بها الإنسان معونة الأرواح ، وكان هذا النوع معروفاً في " سومطرة " ( سومطرة : كبرى جزر أندونيسيا شهيرة بخصب تربتها ) وفي " أرخبيل بابار" ( أرخبيل بابار : هي مجموعة جزر بحر إيجة ) والحال كذلك كان في قبيلة " دياك " في " بورينو " ( بورينو : ثالث جزيرة في العالم وكبرى جزر أندونيسيا ) فقد كان الساحر إذا أراد أن يخفف آلام امرأة تضع يقوم هو بنفسه بحركات الوضع على سبيل التمثيل لعله بذلك يوحي بقوة سحره إلى الجنين أن يظهر ، بل كان أحياناً يقوم الساحر بدحرجة حجر على بطنه ثم يسقطه على الأرض آملا أن يقلده الجنين المستعصي فتسهل ولادته 0 وهذا كله نوع من الإيحاء 0
وفي العصور الوسطى كانوا يسحرون الشخص بأن يغرزوا الدبابيس في تمثال من الشمع يمثل صورته ( قلت : كما حدث تماماً للنبي فقد ذكر ابن حجر في الفتح من الزيادات على رواية عمرة عن عائشة أن الرسول وجد في طلعة الذكر المستخدمة في سحرة الذي فعله لبيد بن الأعصم تمثالاً من الشمع ، وهو تمثال له وفيه إبر مغروزة ووتر فيه إحدى عشرة عقدة فنزل جبريل بالمعوذتين فكلما قرأ الرسول آية انحلت عقدة وكلما نزع إبرة وجد لها ألماً ثم يجد بعدها راحة حتى قام كأنما نشط من عقال – فتح الباري – 10 / 230 – انتهى كلامي ) 000 ) ( قصة الحضارة – 1 / 111 ) 0

وقال : ( وكان هنود بيرو ( بيرو : جمهورية في أمريكا الجنوبية تقع بين كل من كولومبيا ، والبرازيل ، وبوليفيا ، والأرجنتين ) يحرقون الناس ممثلين في دماهم ( دماهم : جمع دمية ومعناها : الصور المزينة فيها حمرة كالدم ومنها الصنم 0 راجع دمى في المعاجم ) ويطلقون على هذا اسم " إحراق الروح " وليس سواد الناس في العصر الحاضر بأرقى من هذا السحر البدائي في أراجيفهم وخرافاتهم فنسمع عن أشياء مثل هذا وإن اختلفت في الطريقة والأسلوب 0
وصحيح أن السحر بدأ بالخرافة إلا أنه انتهى بالعلوم ، فهناك الألوف من أغرب العقائد جاءت نتيجة للفكرة الروحانية القديمة ثم نشأت عنها طقوس عجيبة بعد ذلك ، ولقد بدأ الاعتقاد في السحر في أوائل التاريخ الانساني إلا أنه لم يزل عن الإنسان زوالاً تاماً ، وكانت عبادة الأصنام وغيرها مما يكون له قوة سحرية كالتمائم أرسخ في القدم من السحر نفسه وأثبت منه في أعماق النفوس ثم ظهرت بعد ذلك الأحجبة وما زالت مثلاً من الأمثلة التي تعاصرنا حتى الآن كالأصنام وما إليها من ذوات القوة السحرية – على حد ما يزعمون – والعجيب أن نصف سكان أوربا تقريباً يلبسون المدليات والتمائم ليستمدوا بوساطتها وقاية ومعونة من وراء الطبيعة ) ( قصة الحضارة – 1 / 115 ) 0

وقال أيضاً : ( والواقع أن تاريخ المدنية ليعلمنا في كل خطوة من خطوات سيره كم تبلغ قشرة الحضارة من الرقة والوهن ، ثم كيف تقوم المدنية على شفا جرف هار فوق قمة بركان لا يخمد سعيره من الوحشية البدائية والخرافة الواسعة والجهل المكبوت ، وما المدنية المعاصرة إلا غطاء وضع وضعاً على قمة العصور الوسطى ولا تزال آثار العصور باقية في بعض الناس إلى اليوم ، فقد بالغ فريزر في مبالغة غير مستغربة منه فقال : إن أمجاد العلم تمتد بجذورها إلى سخافات السحر ، لأنه كلما أخفق الساحر في سحره استفاد من إخفاقه هذا استكشافاً لقانون من قوانين الطبيعة ( قلت : لا يجوز اطلاق هذا المصطلح في الواقع ، حيث أن كافة مقادير الحياة بيد الله سبحانه وتعالى وهو المتصرف في هذا الكون بأرضه وسماءه وأفلاكه وكل ما فيه ، وكافة القوانين هي من صنع الله سبحانه وتحت تقديره ومشيئته ) يستعين بفعله على مساعدة القوى غير الطبيعية في إحداث ما يريد إحداثه من ظواهر ثم أخذت الوسائل الطبيعية تسود وترجح كفتها شيئاً فشيئاً ، ولو أن الساحر كان دائماً يخفي هذه الوسائل الطبيعية ليحتفظ بمكانته عند الناس ما استطاع إلى إخفائها من سبيل بأن يعزو الظاهرة التي أحدثها إلى السحر الذي استمده من القوى الخارقة للطبيعة ، وهذا شبيه جداً بأهل هذا العصر حين يعزون الشفاء الطبيعي لوصفات وعقاقير سحرية 0
ثم لا يخفى أنه كان للكهنة دور كبير في إضرار الناس في إبقائهم على الخرافة باحتكارهم لضروب معينة من المعرفة ، وقد كان أدب الكهنة آنذاك ترانيم دينية وطلاسم سحرية يتغنون بها عادة 0 وتنتقل بالرواية من ذاكرة إلى أخرى ، وكانت الكلمة التي معناها الشعر عند الرومان تدل على الشعر وعلى السحر في آن واحد ، وكذلك الكلمة التي معناها النشيد عند اليونان معناها في الأصل طلسم سحري ، وقد تطورت أنغام الشعر وأوزانه تطوراً ظاهراً على أيدي السحرة في ذلك الوقت ليزيدوا – بزعمهم – من التأثير السحري ) ( قصة الحضارة – باختصار – 1 / 116 ، 117 ، 132 ) 0

وقال : ( ولا شك أن التنجيم سابق على علم الفلك ، وقد دام وجوده على الرغم من ظهور علم الفلك أما طرق العلاج في هذه الفترة البدائية فكانت باصطناع الرقية السحرية التي من شأنها – على حد دعواهم – أن تسترضي الروح الشريرة التي حلت في البدن العليل لعلها تتركه ، وكان للخزاف دور في تصوير الأشخاص في تماثيل يستفاد منها في تمائم السحر ) ( قصة الحضارة – باختصار – 1 / 136 ، 137 ، 148 ) 0

رد مع اقتباس
قديم 19 / 11 / 2011, 19 : 11 AM رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
إداري وعضو لجنة تقييم الاعضاء
 
الصورة الرمزية عزف المشاعر
إحصائية العضو






  التقييم عزف المشاعر has much to be proud ofعزف المشاعر has much to be proud ofعزف المشاعر has much to be proud ofعزف المشاعر has much to be proud ofعزف المشاعر has much to be proud ofعزف المشاعر has much to be proud ofعزف المشاعر has much to be proud ofعزف المشاعر has much to be proud ofعزف المشاعر has much to be proud of

عزف المشاعر غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : عزف المشاعر المنتدى : مجلس الملتقى العــــام
افتراضي


انتقام الجن من الانس
الــــجــــن يلاحق أسرة من بيت لآخر

يحرق الفرش و " يشرشر " الملابس ..
يتعامل مع الأسرة بالأشرطة المسجلة بصوت مقلد .
يهدد الأسرة إذا لم ترحل !
جدة – مجلة فرح – علي أحمد :
رن جرس الهاتف في مكتبي .
من ؟؟ قلت لمن جاءني صوته من خلال الهاتف …
أخوك (….) وأريدك بصفة عاجلة جدا .
قلت خيرا .. هل حدث شئ في البيت لا قدر الله .
لا أبدا .. أبدا ..
إذا ماذا جرى ؟! لا تقلقني !
يوجد ( جن ) في بيت جارنا ، ونريد إخراجه . هذا ( الجن ) طالما أزعج جيراننا .. جارنا عانى طويلا من تصرفات هذه الأسرة . والآن طفح الكيل وأنتم صحافة ، وعليكم التعامل مع ( الجن ) بالصورة التي ترون ؟!
قلت .. سبحانه الله ..
تملكتني الدهشة ليس لوجود ( الجن ) بيننا ، فالجن يناصفنا الدنيا ، ويناصفنا العيش .. نحن وهم نمثل ( الثقلين ) ، ولكن الفضول يدفعني لأن أعيش أي علاقة من الممكن أن تحدث بين الأنس والجن .. فقررت أن أخوض التجربة .. وأحمل ( آلة التصوير وأوراقي وأتجه لصديق ملتزم طالما حدثوني عنه وعن أساليب تعامله مع الجن واستطاعته إخراج هذا ( الجن ) من أي نفس بشرية يلبسها ( جن ) ، وذلك بالقرآن الكريم والأذكار وبعض الأعشاب .
لم أفكر يوما بزيارة هذا الصديق أثناء عمله هذا . فقد كنت أخشى أن أشاهد التعامل مع الجن . ولكني فعلت هذه المرة .. عرضت على صديقي الشيخ " منير عرب " من مسجد بجدة .. عرضت عليه أن يقف على حالة هؤلاء الجيران ففعل . وكصحفي رافقت " الحالة " بفضول حتى آخر فصولها ، ولو لم تكن الأخيرة . وما بين المهاتفة الأولى لي حول الحدث وما فعله الشيخ " منير عرب " قصة ترويها هذه السطور
الـــبــــدايـــــــة
بعد طلب متابعة الحالة من الصفر أخذت موعدا من الشيخ " منير " في مسجده . وكانت أولى المشاهدات متابعتي لعملية إخراج إحدى " الجنيات " من ملبوس ، كانت اسمها " غزالة " ، كانت كافرة ، أسلمت تحت التهديد بحرقها من قبل الشيخ . وخرجت من الرجل " الممسوس " بتلاوة القرآن الكريم بكثرة عليه وبالذات تكرار بعض الآيات المعينة والخاصة بهذا الموضوع .. بعد ذلك اتجهت بصحبته الى منزل ( العائلة المسكون ) وبصحبة نفر قليل . كان كل شئ في منزل الأسرة في جدة يدلل على ان غرابة ما .. تحوم في البيت وأن ( تصرفات ) غريبة تحدث فيه مثل ممارسات أسرة الجن التي تناصفهم سكنهم تجاه الأسرة .. مثل حرق المنزل في مختلف النواحي هنا وهنا ، دونما أي أسباب ملموسة وواقعية وتقطيع الملابس وتشريحها كما لو كانت " بدلة راقصة " . اختفاء آلة التسجيل من المنزل ، ثم ظهورها في ( الحمام ) ، وتسجيل ( رسائل تهديد ) من الجن بصوت بشر " مقلد " موجهة للأسرة لدرجة أصبح فيها الأمر طبيعيا بالنسبة للأسرة . وغاية في الدهشة بالنسبة لنا عامة .. نترك أكبر الابناء في هذه الأسرة يتحدث عن الموضوع ، فقال :
اسمي علي ومعي في البيت شقيقي عبدالله والوالد وبقية الأسرة ، نسكن هذا المنزل منذ سنتين ، وفي نفس هذه الفترة وقبلها بقليل بدأنا نعاني من ( ازعاج ) أسرة من الجن تشاركنا منزلنا ، ونقلنا الى هذا المنزل فتبعونا . والبداية كانت بمشاهدتنا أحداثا غريبة في البيت بمعدل مرة أو اثنتين في الشهر . ولكننا ورغم خوفنا لم نعط تلك الظواهر أهمية ، وربما كان في ذلك مغالطة لأنفسنا كان ذلك في السنة الأولى .. ثم بدأت العملية تظهر لنا بكثافة أكبر وبوضوح حيث نجد اغراضنا في غير اماكنها ونسمع اصواتا غريبة ..
ما الذي جعلكم تتأكدون من أن الفاعل ( جن ) وليس بشرا أو أن يكون في الموضوع لغز ما ؟
كل الشواهد تدلل على وجودهم ، مثل تقطيعهم ثياب أفراد الأسرة بشكل عام ، وهي ( منشورة ) في حبل الغسيل أو في الدولاب . ثم بعد ذلك بدأت تظهر حرائق صغيرة في الملابس أو المفارش أحيانا دون ان نرى وأحيانا ( رأي العين ) حيث لا نشعر إلا والنار اشتعلت في الفرش أو غيره ..
* كيف كانت خطوات الوقاية الأولى منكم ؟ !
اتجهت الى الشيوخ وقراء القرآن الكريم ، وعلمت أنه ليس باستطاعة أي منهم إخراج الجن أو التفاهم معهم ، إلا أن يكون ذا دراية ويعمل في الشرع . وكانت البداية مع الشيخ (…) أحد أئمة المساجد الرئيسية بمدينة جدة ، الذي لم يلحظ ما هو غريب في أول زيارة له الى بيتنا فاكتفى بالقراءة ، ورش الماء المقروء عليه .

بعد هذا الحادث بأسبوعين تقريبا بدأت أسرة ( الجن ) التي تسكن معنا البيت في إزعاجنا وصادف ذلك أن والدي كان مريضا وملازما سريره بمستشفى الملك عبد العزيز بجدة .

وفي شهر ذي القعدة من العام الماضي بدأ ( الجن ) في الحديث معنا . أما كيف ؟ فلقد استبد بي القلق وتملكني الخوف ، ولكني وقفت بجرأة في وسط الغرفة أنادي : ما الذي تريدونه منا ؟! ماذا فعلنا ؟! لقد جئتكم بكل ما هو طيب في الأسلوب وبقرآن الله الكريم ، ماذا تريدون ؟ وقلت بملء فمي انني جئت بالشيخ المشهود له التعامل معهم وأنتم لم تتحدثوا معه ، وهذا يدلل أن ليس لديكم أي مظلمة . وجاء أول رد من قبلهم ..

الجن يستعمل المسجل ..

وهنا يستطرد عبدالله ويقول عن أسلوب رد الجن على رسالته :

دخل الوالد في نفس الاسبوع الى ( الحمام ) مرة فوجد آلة التسجيل في داخله . استغرب الأمر واستهجنه ، وعندما أستمعنا الى الشريط ، وإذا برسالة من أحد الجن يقول فيها :

أنا أحدثكم بصوت إنسان وبالطبع سوف لن تصدقوا . ولكن ها أنذا أتحدث . وأنا أطالبكم الآن بالقصاص .. أنتم قتلتم أبي وابنتي ، ووجه الكلام إلي شخصيا بقوله إن تحريك زوجتك لماكينة الخياطة قتل أبي الذي كان رابضا تحتها .. كذلك ابنتي ، حيث رمت زوجتك ( السكين ) عليها وقتلتها ( الجن هنا مذكر إلا أنه يتحدث بصوت امرأة ) .

ويواصل الجني واسمه ( سرحان ) الحديث :

من أجل ذلك أنا أؤذيكم الآن وبعد أن استشرت جماعتي من الجن في مصر وإيران ، والذين أشاروا لي بأخذ حقي منكم .

هنا تملكتني الدهشة ، وسألت العلماء عن صحة ما أسمعه في هذا الشريط ، فقالوا لي : يحدث هذا بالفعل ، إلا أنك قل له أن ما حدث كان خطأ ، وكان يجب أن ( تبسمل ) زوجتي قبل تحريك " الماكينة " من مكانها إلا أن تهديدك لنا هو ما يعد إرهابا .. ففعلت ذلك ووجهت للجن رسالة مسجلة فأجابوا علي هازئين : نحن نعلم عنك أي شئ ونسمعك ، وأنت تتحدث ولا نحتاج الى آلة تسجيل كي تسمعنا رسالتك فأصبحت أخاطبهم مباشرة ويردون علي بشريط وهكذا .

انقطعت اتصالاتي بهم لفترة . وكدت اقتنع أنهم قبلوا اعتذارنا ، ولكن فوجئت بتهديد جديد بعد انتقال ( المسجل ) الى الحمام دون أن نعلم ، يقول فيه ( الجني ) نحن بداية كنا نريد أن نقتل قصاصا ، ولكننا سنتنازل إذا رحلتم وسفرتم السيدات الى خارج المملكة . ويقصد ( زوجتي وزوجة أخي ) ، وإذا لم يتم ذلك سنفعل ، وهنا طلبت منه يكون ( العلماء ) الحكم بيننا ، فوافق .. ولكن بعد أسبوعين اشترط علي أن أرحل عائلتي الى خارج المملكة . ورفضت هذا التهديد ( بعد أن أشار علي العلماء بذلك ) أظهر غضبه هذا الجني وواصل إرسال رسائله بكثرة . واختفت شهادات ميلاد أطفالي وحافظة نقودي والوثائق ( واقامات ) البعثة من البيت . وقال لي الجني أنها معه ، وأنه سوف لن يعيدها .

وقال انها محفوظة لديه ، الى أن أنفذ رغباتهم ، ولكنني لم أفعل . قالوا: ستندم .. قلت ( قل لن يصيبنا إلا ما كتب الله لنا ) .

عدت للعلماء ، فسألوني هل هو ( مسلم ) ؟ ، قلت الله أعلم ، ولو أنه بدأ بالسلام . فطلبوا مني أن أقرأ عليه سورة ( البقرة ) و ( الصافات ) و ( الجن ) عسى أن يهديه الله . وبالفعل كان ذلك واعلن تنازله عن القضية . وقال انه سيعيد لي بعض الأوراق الرسمية المختفية ، وسوف لن يعيد البعض لأنه أحرقها . ولكنه قال أن أخاه " اليهودي " في مصر الآن وهو غير متنازل وأنه سيسلط علينا خدمه ، وأنه لا يعترف لا بالدين ولا بالشرع وغيره.
وما هي الوثائق التي اختفت ؟
جواز سفر وإقامة زوجتي وجواز سفر زوجة أخر . هذه أحرقها ، أما الباقي فقد أعادها ممزقة ، ومشوهة المعالم والبيانات .
ما هي أغرب الحوادث التي تشاهدونها ( رأي العين ) ؟
مثل الحريق .. فجأة نجد أي شئ يشتعل دون سبب وتطاير فناجين الشاي والقهوة وضربها على الحائط وغيرها من الأحداث .

هذه صورة تنقلها ( مجلة فرح ) لكم من معاناة أسرة مع الجن الذي يشاركهم بيتهم في ( جدة ) عنوة بادعاء الانتقام
.

رد مع اقتباس
قديم 19 / 11 / 2011, 20 : 11 AM رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
إداري وعضو لجنة تقييم الاعضاء
 
الصورة الرمزية عزف المشاعر
إحصائية العضو






  التقييم عزف المشاعر has much to be proud ofعزف المشاعر has much to be proud ofعزف المشاعر has much to be proud ofعزف المشاعر has much to be proud ofعزف المشاعر has much to be proud ofعزف المشاعر has much to be proud ofعزف المشاعر has much to be proud ofعزف المشاعر has much to be proud ofعزف المشاعر has much to be proud of

عزف المشاعر غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : عزف المشاعر المنتدى : مجلس الملتقى العــــام
افتراضي


دعاة الجن المؤمنون
قال الله - تعالى -: {وَإِذْ صَرَفْنَا إِلَيْكَ نَفَراً مِّنَ الْجِنِّ يَسْتَمِعُونَ الْقُرْآنَ فَلَمَّا حَضَرُوهُ قَالُوا أَنصِتُوا فَلَمَّا قُضِيَ وَلَّوْا إِلَى قَوْمِهِم مُّنذِرِينَ (29) قَالُوا يَا قَوْمَنَا إِنَّا سَمِعْنَا كِتَاباً أُنزِلَ مِن بَعْدِ مُوسَى مُصَدِّقاً لِّمَا بَيْنَ يَدَيْهِ يَهْدِي إِلَى الْحَقِّ وَإِلَى طَرِيقٍ مُّسْتَقِيمٍ(30) يَا قَوْمَنَا أَجِيبُوا دَاعِيَ اللَّهِ وَآمِنُوا بِهِ يَغْفِرْ لَكُم مِّن ذُنُوبِكُمْ وَيُجِرْكُم مِّنْ عَذَابٍ أَلِيمٍ (31) وَمَن لَّا يُجِبْ دَاعِيَ اللَّهِ فَلَيْسَ بِمُعْجِزٍ فِي الْأَرْضِ وَلَيْسَ لَهُ مِن دُونِهِ أَولِيَاء أُوْلَئِكَ فِي ضَلَالٍ مُّبِينٍ (32)}



ــــــــــــــــــــــ

معاني الكلمات:

صرفنا إليك: وجهنا إليك

نفرا: مجموعة

الجن: عالم من مخلوقات الله - عز وجل -، أجسامهم نارية الأصل، لهم خاصية التشكل والاستتار، يروننا ولا نراهم على خلقتهم الحقيقية، منهم مؤمنون وأكثرهم كافرون. وسموا جنا لاستتارهم وعدم رؤيتنا لهم.

أنصتوا: قال بعضهم لبعض اسكتوا واستمعوا.

قُضي: أُتِمّ وانتهي من تلاوته.

ولوا: رجعوا.

منذرين: من الإنذار وهو التحذير والتخويف، وهنا تحتمل معنى التبليغ.

ما بين يديه: ما قبله من الكتب السماوية المنزلة على رسل الله.

داعي الله: حامل الدعوة لتبليغها وهو النبي محمد.

يُجِرْكم: أي يحميكم ويمنع عنكم العذاب.

فليس بمعجز: لا يستطيع الهرب من بين يدي الله - عز وجل -.

أولياء: جمع ولي وهو النصير، أي ليس له نصراء يستطيعون تخليصه من عذاب الله.



شرح الآيات:

بينما كان رسول الله يتلو القرآن في خلوة بعيد عن المشركين، إذ وجه الله - سبحانه - إليه مجموعة من الجن، فلما سمعوه، قال بعضهم لبعض: اسكتوا نستمع و فجعلوا يستمعون.فلما انتهى رسول الله من التلاوة، رجعوا على قومهم لينذروهم، بعد أن مس الإيمان شغاف قلوبهم وآمنوا به، فقالوا لقومهم: يا قومنا لقد سمعنا بضع آيات من كتاب جديد، أنزله الله من بعد موسى فيه ما يصدق التوراة وما قبله من الكتب المنزلة من عند الله، وهذا الكتاب يهدي إلى الحق ويدل على طريق الحياة الكريمة المستقيمة.فآمنوا به، يغفر الله لكم من ذنوبكم ويقيكم من عذاب الله الأليم الذي أعده للكافرين.

ومن لا يستجيب لدعوة هذا النبي الكريم، فإن الله سيهلكه.

وإذا أراد الله إهلاك من لا يستجيب لداعي الله، فلن يستطيع أحد حمايته مهما بلغ شأنه، هو وهذا المعاند ومن يشد أزره وينصره فهم في ضلال بين واضح لا جدال فيه.

نسأل الله اللطف والهداية لنا ولجميع المسلمين وان يثبتنا على الصراط المستقيم.

وصلى الله وسلم وبارك على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.





منقوووووووووول

رد مع اقتباس
قديم 19 / 11 / 2011, 21 : 11 AM رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
إداري وعضو لجنة تقييم الاعضاء
 
الصورة الرمزية عزف المشاعر
إحصائية العضو






  التقييم عزف المشاعر has much to be proud ofعزف المشاعر has much to be proud ofعزف المشاعر has much to be proud ofعزف المشاعر has much to be proud ofعزف المشاعر has much to be proud ofعزف المشاعر has much to be proud ofعزف المشاعر has much to be proud ofعزف المشاعر has much to be proud ofعزف المشاعر has much to be proud of

عزف المشاعر غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : عزف المشاعر المنتدى : مجلس الملتقى العــــام
افتراضي


الجن تخشى المعالج المتعلم العالم المجتهد !!

الحمد لله ..

قرينة خلو الجسد من الجن العارض امر ميسر معرفته وهذا العلم بالخلو من عدمه يتفاوت فيه الرقاة بين معتمد على أعراض وبين معتمد على ردود فعل وبين معتمد على جن معالج وبين معتمد على ملكة قراءة الجسد وتحديد هوية العارض ..

والفاضل من هؤلاء من جمع بينها كلها وإلا نال منها معظمهما لأن الاعتماد على واحدة دون الأخرى قد لايستقيم دائماً لتشابه الحالات وتشابكها مع أعراض الأمراض النفسية والعضوية !!!

واعلم ـ متعك الله بفهم ـ أن الجن تخشى المعالج المتعلم العالم المجتهد اجتهاداً مطلقاً فى علم الرقى والعلاج وهذا أمر قد يستقيه الجنى عبرالجن أنفسهم أو عبر استدرار المعلومات عنه وعن طاقته العلاجية التى هى مدار الشفاء بحول من الله وقوة !!


العلاج طاقة والشفاء طافة والمعالج طاقة والدواء طاقة وللقرآن طاقة ولكل شىء طاقة إما سلباً وإما إيجاباً !!

(( قَالُوا لَا طَاقَةَ لَنَا الْيَوْمَ بِجَالُوتَ وَجُنُودِهِ .. آية البقرة ))

فالمعالج أو الراقى عندما يعقد نية العلاج ويستمد من الله العون على شفاء هذا المرض فإن هناك طاقة تنسل منه إلى ذاك الجسد المريض وهذه طاقة عامة وقد تنسل منه طاقة خاصة تخترق خصوصية الجسد وتنفذ إلى مكان العلة من سحر أو مس او عين أو ... أو ...

عنمدما يخبرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم فيما صحّ عنه أن نضع يدنا اليمنى على موضع الألم ونقل " بسم الله ... الحديث " فإن هذا درس فى استجلاب الشفاء عبر طاقة الجسد والتى يحملها كل إنسان .

عن عثمان بن أبي العاص - رضي الله عنه - أنه اشتكى إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم وجعا يجده في جسده منذ أسلم ، فقال النبي صلى الله عليه وسلم : ( ضع يدك على الذي تألم من جسدك وقل : بسم الله ثلاثا ، وقل سبع مرات : أعوذ بعزة الله وقدرته من شر ما أجد وأحاذر )

( أخرجه الإمام أحمد والإمام مسلم وأبو داوود والترمذي والنسائي وابن ماجة )

وبهذا نرى أننا غفلنا على سلاح قوى فتّاك فى مواجهة المرض لم يخبرنا به أولئك الأقزام الذين يلعبون بالكلام فى المنتديات ويكذبون علينا بمواضيع لاخير فيها ، إذا أنت بيدك السلاح ولكنك لاتحسن استخدامه فسنعلمك كيف تستخدمه لاستجلاب الشفاء والتوفيق ليس من أبى همام وإلا لاستكثربه لنفسه ولكنه من الله عزّ فى علاه !!

رد مع اقتباس
قديم 19 / 11 / 2011, 21 : 11 AM رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
إداري وعضو لجنة تقييم الاعضاء
 
الصورة الرمزية عزف المشاعر
إحصائية العضو






  التقييم عزف المشاعر has much to be proud ofعزف المشاعر has much to be proud ofعزف المشاعر has much to be proud ofعزف المشاعر has much to be proud ofعزف المشاعر has much to be proud ofعزف المشاعر has much to be proud ofعزف المشاعر has much to be proud ofعزف المشاعر has much to be proud ofعزف المشاعر has much to be proud of

عزف المشاعر غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : عزف المشاعر المنتدى : مجلس الملتقى العــــام
افتراضي





طريق الجن للجسد
رد مع اقتباس
قديم 19 / 11 / 2011, 21 : 11 AM رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
إداري وعضو لجنة تقييم الاعضاء
 
الصورة الرمزية عزف المشاعر
إحصائية العضو






  التقييم عزف المشاعر has much to be proud ofعزف المشاعر has much to be proud ofعزف المشاعر has much to be proud ofعزف المشاعر has much to be proud ofعزف المشاعر has much to be proud ofعزف المشاعر has much to be proud ofعزف المشاعر has much to be proud ofعزف المشاعر has much to be proud ofعزف المشاعر has much to be proud of

عزف المشاعر غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : عزف المشاعر المنتدى : مجلس الملتقى العــــام
افتراضي


طريق الجن للجسد
إن الحمد لله، نحمده ونستعينه ونستغفره ، ونعوذ بالله من شرور أنفسنا ، وسيئات أعمالنا ، من يهده الله فلا مضل له ، ومن يضلل فلا هادي له ، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له ، وأشهد أن محمداً عبده ورسوله وبعد :

قلنا كما فى موضوع سابق ( الغشاء النورانى حصنك من الجن ) أن للإنسان إشعاع يغلف جسده هو مزيج من ذبذبات تكوينه المادى مع ذبذبات تكوين الروح فيه فيتحدان ليكونا هالة تحيط بالجسد وتحميه من الإعتداءات الخارجية من أمراض وتسلطات شيطانية وغيرها كما أن للأرض غلاف جوي والذي يعرف بموجات شومان تحميه من الإشعاعات الكونية الضارة .


ونستعض هذه المرة ( الجسد الأثيرى ) :

يقول ابن القيم الجوزية رحمه الله تعالى فى كتابه ( الروح ) :

((( الروح جسم مخالف بالماهية لهذا الجسم المحسوس ، وهي - أي الروح – جسم نوراني علوي خفيف حي متحرك ، ينفذ في جوهر الأعضاء ويسري فيها سريان الماء في الورد ، وسريان الدهن في الزيتون ، والنار في الفحم ، فما دامت هذه الأعضاء صالحة لقبول الآثار الفائضة عليها من هذا الجسم اللطيف بقي ذلك الجسم اللطيف مشابكاً لهذه الأعضاء ، وأفادها هذه الآثار من الحس والحركة الإرادية ، وإذا فسدت هذه الأعضاء بسبب استيلاء الأخلاط الغليظة عليها ، وخرجت عن قبول تلك الآثار ، فارق الروح البدن ، وانفصل إلى عالم الأرواح ))) اهــ .

فالجسد الأثيرى الذى أخبر عنه العلماء بأنه عبارة عن جسد غير مرئى وهو صورة أثيرية للروح التى يحيى بها الإنسان والتى يظهر بها فى أحلامنا سواء كان حياً أو ميتاً ، فتلتقي أرواح الأحياء والأموات كما تلتقي أرواح الأحياء قال تعالى ( الله يتوفى الأنفس حين موتها والتي لم تمت في منامها فيمسك التي قضى عليها الموت ويرسل الأخرى إلى أجل مسمى إن في ذلك لآيات لقوم يتفكرون . (


عن ابن عباس في تفسير الآية : بلغني أن أرواح الأحياء والأموات تلتقي في المنام ، فيتساءلون بينهم ، فيمسك الله أرواح الموتى ويرسل أرواح الأحياء إلى أجسادها .

وقد دل على التقاء أرواح الأحياء والأموات أن الحي يرى الميت في منامه فيستخبره ، ويخبره الميت بما لا يعلمه الحي ، فيصادف خبره كما أخبر في الماضي والمستقبل وفي هذا حكايات متواترة وقال تعالى (( ولاتحسبن الذين قتلوا فى سبيل الله أمواتاً بل أحياء عند ربهم يرزقون … )) فالصورة الأثيرية هى التى يتعارف بها الأموات فيما بينهم (( ويستبشرون بالذين لم يلحقوا بهم … )) وهو ماحدث مع رسولنا الكريم صلوات ربى وسلامه عليه من لقيا الأنبياء ـ الذين ماتوا عليهم السلام ـ فى ليلة الإسراء والمعراج ، وقد وصفها الله ـ أى الروح ـ سبحانه وتعالى بالدخول والخروج والقبض والتوفي والرجوع وصعودها إلى السماء وفتح أبوابها لها وغلقها عنها فقال تعالى: (( ولو ترى إذ الظالمون في غمرات الموت والملائكة باسطوا أيديهم اخرجوا أنفسكم )) وقال تعالى : (( يا أيتها النفس المطمئنة إرجعى إلى ربك راضية مرضية فإدخلي في عبادي وإدخلى جنتي )) وهذا يقال لها عند المفارقة للجسد وقال تعالى : (( ونفس وما سواها فألهمها فجورها وتقواها )) فأخبر أنه سوى النفس كما أخبر أنه سوى البدن في قوله (( الذي خلقك فسواك فعدلك )) فهو سبحانه سوى نفس الإنسان كما سوى بدنه بل سوى بدنه كالقالب لنفسه فتسوية البدن تابع لتسوية النفس والبدن موضوع لها كالقالب لما هو موضوع له ، ومن ها هنا يعلم أنها تأخذ من بدنها صورة تتميز بها عن غيرها فإنها تتأثر وتنتقل عن البدن كما يتأثر البدن وينتقل عنها فيكتسب البدن الطيب والخبث من طيب النفس وخبثها وتكتسب النفس الطيب والخبث من طيب البدن وخبثه فأشد الأشياء إرتباطا وتناسبا وتفاعلا وتأثرا من أحدهما بالآخر الروح والبدن ولهذا يقال لها عند المفارقة إخرجي أيتها النفس الطيبة كانت في الجسد الطيب النفس وإخرجي أيتها النفس الخبيثة كانت في الجسد الخبيث . والله تعالى أعلم .

وهذه الصورة الأثيرية مطابقة تماماً لجسدنا المادى خلية بخلية وعظم بعظم ومفصل بمفصل أى أنها تماثلها جملة وتفصيلاً وهى موضع اهتمام السحرة بسحرهم والجن فى اعتداءاتهم على بنى إنسان لأنهم طبيعتها الأثيرية شبيهة بطبيعتهم فيحدثون الأذى من خلالها والذى إذا تأذى الجسد الأثيرى تاذى تبعاً له الجسد المادى بحسب قوة الأذى لذا تجد أسحار المرض لاتظهر فى الأشعة والتحاليل لأن الجسد الأثيرى هو المصاب ولم يتعرض الجسد المادى للإصابة بعد .

فلكل منا جسم أثيري لا يختلف عن جسمنا المادي فهو نسخه طبق الأصل من جسمنا المادي خية بخلية فكل خلية فى جسمنا المادي تقابله خلية مشابهة تماما في الجسم الأثيري الذي يحمل النفس الإنسانية فما الموت إلا انسلاخ هذا الجسم الأثيري عن الجسم أو الجسد المادي .

وقد استطاع العلم الحديث اختراع كاميرات خاصة تصور هذا الجسد الأثيرى سواء للإنسان أو للحيوان أو للنبات ، ووجد العلماء أن هذا الجسم الأثيري البلاسمي الحيوي أنه يشبه تماماً الجسد المادي المرئي .

الجسم الطاقوى الأثيري كما قلنا سابقاً مثل الجسم المادي في الشبه لذلك فكما أن للجسم المادي أوعيه دموية يجري عبرها الدم كذلك الجسم الأثيري له أقنيه (ماريدينز )meridians حيوية دقيقة غير مرئية تدعى بالمسارات ( مسارات الطاقة بالجسم ) حيث تجري عبر هذه المسارات المادة البلاسمية الحيوية وتوزع على الجسم وهذه القنوات تتواصل أو مرتبطة بأصابع اليدين وأصابع القدمين فيكونا بذلك ـ مع بعض القنوات الأخرى ـ قنوات لدخول الطاقة السلبية من أمراض أو أسحار أو طاقة إيجابية من علاجات وروحانيات إلى الجسد وبالعكس فهما قنوات لإخراج الطاقة السلبية من الجسد كخروج الجن أو الأمراض أو خروج الطاقة الإيجابية من الجسد كخروج المناعة الروحانية للجسد بفعل مس أو سحر أو عين ، وقد نقول أن بدايات مسارات الطاقة ونهاياتها هى عند أصابع اليد والقدم ، وكما هو معلوم ومشاهد أن المصابين بالأمراض الورحانية أو العضوية يشعرون بآلام فى الأصابع أصابع اليدين أو القدمين أو حركة فيهما كما هو معلوم عند بعض من يتعاطى ( الكشف بالإشارات ) فى الكشف عن الإصابة الروحانية والتى يستعملها الكثير دون أدنى معرفة مادلالة هذه الحركات على المس والسحر والعين وسنفرد موضوعاً مستقلاً لذلك لأهمية الموضوع من الناحيتين العلمية والعملية والله ولى التوفيق وولى من لاولى له ، على أن نعرف أن هذه القنوات ليست هى الوحيدة لإدخال أو إخراج الطاقة بل هناك مداخل أخرى من الأهمية بما كان تختلف عن هذه القنوات اختلافاً جوهرياً سنستعرضها فى موضوعنا الموعود .

هذه القنوات وهذا الجسد هو جسد ثبت بقين عند العلماء منذ سنين عديدة ففي سنة 1937 عندما اكتشف توماس ليفير الطبيب الإنجليزي جهازًا عصبيًا لا يتبع الجهاز الإرادي أو اللاإرادي ويتكوَّن من شبكة من القنوات تمر عبر الجسم كله ، ويتراوح قطرها من 30 إلى 40 ميكرونًا ، وجدار القناة من غشاء رقيق ، وتمتلئ القنوات بمَادة شفافة عديمة اللون ، ومُحاطة بالأوعية الدمويَّة التي تتصل عن طريقها بالجهاز الدوري ( الدَّورة الدَّمويَّة ) ، ويخرج منها قنوات فرعيَّة تمد الأعضاء الداخليَّة للجسم بالطاقة ، وقنوات فرعيَّة أخرى تصل إلى سطح الجلد ، فنال جائزة نوبل على ذلك الاكتشاف .

بما تقدم يزول بعض الإشكال حول كيفية دخول الجن جسد الإنسان أو السيطرة عليه خارجياً أو تأثير الهالة السحرية على أنواع السحر المعمول وتأثر الإنسان به عبر الذبذبات التى تنقل عبر الأثير وصولاً للجسد الأثيرى ثم الجسد المادى فيحدث التغير والانقلاب والمرض وغير ذلك من أهداف السحر المرجوة ، ونكتشف حقيقة علمية بعد ماحدث عندنا تضارب فى الجمع بين خلق الجن والإنس وتباينهما ، فالجن له جسم أثيرى لامرئى والإنس على العكس تماماً فيأتِ السؤال ( كيف يحدث المس ؟ ) .


الجواب :


المس المنامى :

هو الاستحواذ على الصورة الأثيرية للروح بعد مفارقتها للجسد والتأثير عليها أولاً بالأذى من أحلام وكوابيس وجماع وجاثوم وغيره من قبل الجن والشياطين حيث أنها اقتربت فى النوم من طبيعتهم الأثيرية فكان الاتصال بها أسهل والتأثير فيها ممكن مالك تكن محصنة بالذكر والطاعات فلقول رسول الله صلى الله عليه وسلم فيما صح عنه ( فإن الشيطان لايتمثل بى ) درس لايهمل فى أن روحه التى حباها الله بالنور والإيمان القوى لايستطيعها الجن حتى يظهروا بها أو يتصوروا بها لأحد من البشر والأمر الثانى أن تتصل الروح بمكاشفات ورؤى من الملائكة لاقترابها أيضاً من أثيريتهم .



المس اليقظى :

ومنه الخارجى وهو المس الطائف :

ويكون بالتأثير على هذا الجسد ( أى الأثيرى ) وهو داخل الجسد الفيزيقى ( المادى ) بالتأثير على الهالة المحيطة بالجسد ومحاولة اختراق موجات الجن لبعض المواضع فى جسد الإنسى الأثيرى وهذا يكون ولايكون بحسب قرب الإنسان من ربه وتحصينه لنفسه لو كان معتدياً ، وأما من كان من الجن مسلماً مؤمناً فيتطلب أن يكون على شاكلة الإنسى من حيث الإيمان والتقوى وإلا لما استطاع الاقتراب كما فى لغة ( الإيحاء ) بين الجن والإنس والتى تتطلب الاقتراب من منطقة التاج أو العين الثالثة فى رأس المستعين بالجن حتى يحدث التحاور الإيحائى .

لذا نقول وبقوة أن اقتراب الشيطان من الإنسان بقدر بعده وقربه من الله تعالى فلايقربك شيطان مادمت مع الله وبالله مستعيناً إلا فى حالة السحر (( وماهم بضارين به من أحد إلا بإذن الله )) ، ولن يظهر لك شيطان ـ مادمت على طهارة حسية ومعنوية ـ ولن يترائى لك إلا متجسداً وهذا من الندرة بما كان ، ولو تجسد لك فهو الأضعف فى هذه الحالة ولست أنت ، فلندع الأسئلة السمجة ( كيف نعرف أن الجنى هذا مسلم ؟ ) .

حتى إسلام الجنى فى فى جسد المصاب له تبعات ظاهرة واضحة جلية بسبب النورانية التى حظى بها الجنى فى الجسد والتى ستؤثر على وجه وبدن المصاب وحركاته وسلوكه .

وللفائدة نذكر أن الجسد الأثيرى خارج الجسد الفيزيقى أثناء النوم يكون أكثر تحرراً وأشد قابلية للإصابة مالو كان داخل الجسد المادى فى اليقظة فيكون تأثره بالمحيط الخارجى أقل .



المس الداخلى :

وهو بالولوج فى الجسد الفيزيقى ( المادى ) عبر قنوات معينة فى الجسد فى فترات معينة وأوقات محددة للإستيلاء على الجسد الأثيرى كاملاً أو بعضاً منه ، عبر أسحار منها ماهى أثيرية لاترى يستفرغها المصاب فى دهشة واستغراب من أين جاءت وكيف دخلت ؟


منقول للفائدة والله أعلم

رد مع اقتباس
قديم 19 / 11 / 2011, 24 : 11 AM رقم المشاركة : 8
معلومات العضو
إداري وعضو لجنة تقييم الاعضاء
 
الصورة الرمزية عزف المشاعر
إحصائية العضو






  التقييم عزف المشاعر has much to be proud ofعزف المشاعر has much to be proud ofعزف المشاعر has much to be proud ofعزف المشاعر has much to be proud ofعزف المشاعر has much to be proud ofعزف المشاعر has much to be proud ofعزف المشاعر has much to be proud ofعزف المشاعر has much to be proud ofعزف المشاعر has much to be proud of

عزف المشاعر غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : عزف المشاعر المنتدى : مجلس الملتقى العــــام
افتراضي


مساكن الجن

(قال أبو محمد) عبدالله بن محمد بن جعفر بن حبان الأصبهاني المعروف بابي الشيخ في الجزء الثاني عشرمن كتاب " العظمة" وذكر بابا في الجن وخلقهم حدثنا محمد بن أحمد بن معدان حدثنا ابراهيم الجوهري حدثنا عبدالله بن كثير حدثنا كثير ابن عبدالله بن عمرو بن عوف عن أبيه عن جده عن بلال بن الحارث قال" نزلنا مع رسول الله عليه السلام في بعض اسفاره فخرج لحاجته وكان إذا خرج لحاجته يبعد فأتيته بأداوة من ماء فانطلق فسمعت عنده خصومة رجال ولغطاماسمعت أحدمن ألسنتهم قال اختصم الجن المسلمون والجن المشركون فسألوني أن أسكنهم فاسكنت المسلمين الجلس وأسكنت الجن المشركين الغور قال الراوي عبدالله ابن كثير قلت لكثير مالجلس وما الغور قال الجلس القرى والجبال , والغور مابين الجبال والبحار وهي يقال لها الجنوب , قال كثيرومارأيت أحدأصيب بالجلس إلا اسلم ولا أصيب بالغور الا لم يكد يسلم. ورواه الحافظ أبونعيم عن ابي محمد بن حبان عن محمد بن أحمد بن معدان وعن سليمان بن أحمد ثنا خالد بن النضر عن ابراهيم بن سعد الجوهري عن عبدالله بن كثير فذكره.



وقال الزمخشري في ربيع الأبرار تقول الأعراب ربما نزلنا بجمع كثير ورأينا خياما وناسا ثم فقدناهم من ساعتنا يعتقدون انهم الجن وأن تلك خيامهم وقبابهم وروى مالك في الموطأ إنه بلغه أن عمر بن الخطاب أراد الخروج إلى العراق فقال له كعب الأحبار لاتخرج يا أمير المؤمنين فإن بهاتسعة أعشار السحراوالشر وفيها فسقة الجن وبها الداء العضال . وقال أبو بكر بن عبيد في مكايد الشيطان حدثنا القاسم بن هشام بن عمار ثنا عبدالعزيز بن الوليد بن أبي الثائب القرشي عن أبيه عن يزيد بن جابر قال مامن أهل بيت من المسلمين إلا وفي سقف بيتهم من الجن المسلمين إذا وضع غدائهم نزلوفتغدوا معهم وإذا وضعوا عشائهم نزلوا فتعشوا معهم يدفع الله بهم عنهم.



وقال ابن ابي داود حدثنا أبو عبدالرحمنالأزمي حدثنا هشام عن المغيرة عن ابراهيم قال: لاتبل في فم البالوعة لأنه إن عرض منه شئ كان أشد لعلاجه حدثنا أحمد بن مالك ثنا عبدالوهاب عن سعيد عن قتاده عن سعيد بن أبي الحسن قال لا أرى بأسا ان يبول عند مثعبة . وعن زيد بن أرقم عن رسول الله عليه السلام أنه قال( إنه هذه الحشوش محضره , فإذا أتى احدكم الخلاء فليقل اللهم إني اعوذ بك من الخبث والخبائث ) ولفظة ان هذه الحشوش محضرةفاذا أراد أحدكم أن يدخل فليقل أعوذ بالله من الخبث والخبائث . وروى ابن السني من حديث أنس عن رسول الله عليه السلام قال "هذه محضرة فاذا دخل احدكم الخلاء فليقل بسم الله وروى عبدالرازق في جامعة من حديث أنس أن رسول الله عليه السلام قال" إن هذه الحشوش محضرة فإذا دخلها أحدكم فليقل اللهم إني اعوذ بك من الخبث والخبائث" وقوله محضرة يعني يحضرها الجن فإذا قال المخلي هذا الدعاء احتجب عن أبصارهم فلا يرون عورته.



فصل يدل على اطلاع الجن على عورات الناس عند إتيان الخلاء ما رواه الترمذي من حديث على بن ابي طالب أن رسول الله قال " ستر مابين أعين الجن وعورات أمتي اذا دخل أحدكم الخلاء أن يقول بسم الله " . قال الترمذي هذا غريب لانعرفة إلا من هذا الوجه وأسناده ليس بالقوي . وفي الصحيحين من حديث أنس كان رسول الله عليه السلام اذادخل الخلاء قال اللهم إني اعوذ بك من الخبث والخبائث . ورواه سعيد بن منصور في سننه فقال كان يقول بسم اللهم إني أعوذ بك من الخبث والخبائث.



فصل وغالب مايوجد في مواضع النجاسات كالحمامات والحشوش والمزابل والقمامين والشيوخ الذين تقرن بهم الشياطين وتكون احوالهم شيطانية لا رحمانية , يأوون كثيرا إلى هذه الاماكن التي هي مأوى الشياطين وقد جاءت الآثار بالنهي عن الصلاة فيها لأنها مأوى الشياطين. والفقهاء منهم من علل النهي بكونها مظنة النجاسة ومنهم من قال إنه تعبد لا يعقل معناه , والصحيح أن العلة في الحمام وأعطان الابل ونحو ذلك انها مأوى الشياطين , وفي المقبرة إن ذلك ذريعة إلى الشرك , مع أن المقابر تكون أيضا مأوى الشياطين. والمقصود أن أهل الضلال والبدع الذين فيهم زهدواعبادة على غيرالوجه الشرعي ولهم أحيانا مكاشفات ولهم تأثيرات ياوون كثيراإلى مواضع الشياطين التي نهي عن الصلاةفيها , لأن الشياطين تتنزل عليهم فيها وتخاطبهم ببعض الأموركما تخاطب الكهان وكما كانت تدخل في الاصنام وتكلم عابدي الأصنام وتفتنهم في بعض المطالب كما تفتن السحرة وكما يفتن عباد الأصنام وعباد الشمس والقمروالكواكب إذا عبدوها بالعبادات التي يظنون أنها تناسبها من تسبيح لها ولباس وبخور وغير ذلك فإنه قد تنزل عليهم شياطين يسمونها روحانية الكواكب وقد تقضي بعض حوائجهم , إما قتل بعضهم أو إمراضه وإماجلب بعض من يهوونه , أو إحضار بعض المال , ولكن الضررالذي يحصل لهم بذلك أعظم من النفع بل قد يكون أضعاف أضعاف النفع والله تعالى اعلم بالصواب.

رد مع اقتباس
قديم 19 / 11 / 2011, 24 : 11 AM رقم المشاركة : 9
معلومات العضو
إداري وعضو لجنة تقييم الاعضاء
 
الصورة الرمزية عزف المشاعر
إحصائية العضو






  التقييم عزف المشاعر has much to be proud ofعزف المشاعر has much to be proud ofعزف المشاعر has much to be proud ofعزف المشاعر has much to be proud ofعزف المشاعر has much to be proud ofعزف المشاعر has much to be proud ofعزف المشاعر has much to be proud ofعزف المشاعر has much to be proud ofعزف المشاعر has much to be proud of

عزف المشاعر غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : عزف المشاعر المنتدى : مجلس الملتقى العــــام
افتراضي


الاستعانة بالجن في العلاج

وقد وجد بعض المعالجين قد اتفق مع جني أن يساعده في العلاج لبعض الحالات المستعصية , فيناديه بألفاظ متفق عليها , أو يرافقه الجني في رحلات العلاج , ثم يأمره بالدخول في بدن المصروع ليخرج الجني الأخر إن كان اضعف منه .

ومع خطأ هذا الامر الذي قد يؤدي الى الشرك . وقد يؤدي الى زيادة طغيان الجن . هي طريقة غير مشروعة لم يستعملها النبي عليه السلام ولا اصحابة من بعده , ولا العلماء بل ورد في القران ماينهى عن ذلك لقولة تعالى ( وانه كان رجال من الانس يعوذون برجال من الجن فزادوهم رهقا9

قال القرطبي المراد به ماكانو يفعلونه من قول الرجل إذا نزل بواد : أعوذ بسيد هذا الوادي من شر سفهاء قومه فيبيت في جواره حتى يصبح . قال رحمة الله " رهقا أي خطيئه وإثما" قال مجاهد " فزادوهم " أي أن الإنس زادوا الجن طغيانا بهذا التعوذ حتى قالت الجن سدنا الإنس والجن"

قال تعالى ( ومن الشياطين من يعوصون له ويعملون عملا دون ذلك وكنا لهم حافظين ) وقال تعالى ( وحشرلسليمان جنوده من الجن والأنس والطير فهم يوزعون) وقال تعالى ( ومن الجن من يعمل بين يديه بإذن ربه ومن يزغ منهم عن أمرنا نذقه من عذاب السعير , يعملون له مايشاء من محاريب وتماثيل وجفان كالجواب وقدور راسيات أعملوا آل داود شكرا) وقال تعالى ( والشياطين كل بناء وغواص وآخرين مقرنين في الأصفاد)وقال تعالى ( وقال عفريت من الجن أنا آتيك به قبل أن تقوم من مقامك ) وفيما قص الله تعالى من أعمال ألجن لسليمان عليه السلام كفاية.



قوله تعالى ( والشياطين كل بناء وغواص وآخرين مقرنين في الأصفاد ) روي ابن أبي حاتم في تفسيره بسنده عن قتادة ومن الشياطين كل يعملون له مايشاء من محاريب وتماثيل , وقال السدي ومن الشياطين كل بناء من البناء الذي يبني قوله وغواص قال قتادة غواص يستخرجون الحلي من البحر , وقال السدي الغواص الذي يقوم في الماء , وآخرين مقرنين في الاصفاد قال قتادة من مرده, وقال ابن عباس في وثاق , وقال قتادة مقرنين في الأصفاد من السلاسل في أيديهم مصفودين مسخرين مع سليمان , وقال السدي الأصفاد تجمع اليدين إلى عنقه,

قوله تعالى ( هذا عطاؤنا فامنن أوأمسك بغير حساب)قال السدي أمنن علىمن شئت منهم فأعتقه وقال ابن عباس قوله هذا عطاؤنا فامنن , يقول أعتق من الجن وامسك منهم من شئت , وقال قتاده هؤلاء الشياطين إحبس منهم من شئت في وثاقك هذا , أو سرح من شئت منهم فاتخذ عنده يدا إصنع ماشئت لاحساب عليك في ذلك . قال السدي يمن علىمن يشاء منهم فيعتقة ويمسك من يشاء منهم فيستخدمة ليس عليه في ذلك حساب.



وقال شاكر في كتاب العجائب حدثنا محمد بن عمير أبو عزيز حدثنا عمران بن موسى بمكة حدثنا على بن مهران حدثنا جرير بن عبدالحميد عن سفيان بن عبدالله ان عمر بن عبدالعزيز سأل موسى بن نصير أمير المغرب وكان يبعث في الجيوش حتى بلغ أوسمع وجوب الشمس عن اعجب شئ رآه في البحر, فقال انتهيت إلى جزيرة من جزائر البحر فإذا نحن ببيت مبني وإذا نحن فيها بسبع عشرة جرة خضراء مختومه بخاتم سليمان عليه السلام فأمرت بأربع منها فأخرجت وأمرت بواحدة منها فنقبت فإذا شيطان يقول والذي أكرمك بالنبوة لاأعود بعدها أفسد في الأرض , ثم نظر فقال والله ما أرى بها سليمان وملكه فنسلخ في الأرض فذهب فأمرت بالبواقي فردت إلى مكانها.



وقال أيضا حدثنا عباس بن الوليد بن مزيد البيروني حدثنا أبي عن موسى بن نصير وكان يهوديا من أهل الكتاب فأسلم فأمر على المغرب فخرج غازيا في البحر حتى أتى بحر الظلمة وأطلق المراكب على وجوهها تسير قال فسمع شيئا يقرع المراكب فإذا بجرار خضر مختمة , فهاب أن يكسر الخاتم فأمر فأخذ قله منها , ثم رجع فنظرنا فإذا هي مختمة , فقال لبعض أصحابة إقدحوها من اسفلها قال فلما أخذ المقداح القلة صاح صائح لا والله يانبي الله لا أعود , قال فقال موسى هذا شيطان من الشياطين الذين سجنهم سليمان بن داود , ونفذ المقداح في القلة فإذا شخص على رجل المركب فلما نظر إليهم قال أنتم هم والله لولا نعمتكم على لفرقتكم. قلت ولي موسى ابن نصير غزو البحر لمعاوية وافتتح الأندلس وجرت له عجائب وقيل لم يسمع في الأسلام بمثل سبايا موسى بن نصير وكثرتهم والله تعالى أعلم.

رأي الشرع في حكم الأستعانه بالجن للعلاج

سئل الشيخ عبد العزيز بن عبد الله بن باز رحمه الله عن حكم استخدام الجن من المسلمين في العلاج إذا لزم الأمر ؟

فأجاب :

" لا ينبغي للمريض استخدام الجن في العلاج ولا يسألهم ، بل يسأل الأطباء المعروفين ، وأما اللجوء إلى الجن فلا ؛ لأنه وسيلة إلى عبادتهم وتصديقهم ؛ لأن في الجن من هو كافر ، ومن هو مسلم ، ومن هو مبتدع ، ولا تعرَف أحوالُهم ، فلا ينبغي الاعتماد عليهم ، ولا يسألون ، ولو تمثلوا لك ، بل عليك أن تسأل أهل العلم والطب من الإنس ، وقد ذم الله المشركين بقوله تعالى : ( وَأَنَّهُ كَانَ رِجَالٌ مِنْ الإِنسِ يَعُوذُونَ بِرِجَالٍ مِنْ الْجِنِّ فَزَادُوهُمْ رَهَقًا ) الجن/6 ؛ ولأنه وسيلة للاعتقاد فيهم والشرك ، وهو وسيلة لطلب النفع منهم والاستعانة بهم ، وذلك كله من الشرك " انتهى .

" مجلة الدعوة " ( العدد 1602 ، ربيع الأول 1418 هـ ، ص 34 ) .

ومن فتاوى اللجنة الدائمة
الاستعانة بالجن واللجوء إليهم في قضاء الحاجات من الإضرار بأحد أو نفعه شرك في العبادة ، لأنه نوع من الاستمتاع بالجن بإجابته سؤاله وقضائه حوائجه في نظير استمتاع الجني بتعظيم الإنسي له ولجوئه إليه ، واستعانته به في تحقيق رغبته ، قال الله تعالى : " ويوم يحشرهم جميعا يا معشر الجن قد استكثرتم من الإنس ، وقال أولياؤهم من الإنس ربنا استمتع بعضنا ببعض وبلغنا أجلنا الذي أجلت لنا ، قال النار مثواكم خالدين فيها إلا ما شاء الله إن ربك حكيم عليم ، وكذلك نولي بعض الظالمين بعضا بما كانوا يكسبون " الأنعام : 128 - 129 ، وقال تعالى : " وأنه كان رجال من الإنس يعوذون برجال من الجن فزادوهم رهقا " الجن : 6 ، فاستغاثة الإنسي بالجني في إنزال ضرر بغيره واستعانته به في حفظه من شر من يخاف شره كله شرك ، ومن كان هذا شأنه فلا صلاة له ولا صيام لقوله تعالى : " لئن أشركت ليحبطن عملك ولتكونن من الخاسرين " الزمر : 65 ، ومن عرف عنه ذلك فلا يصلى عليه إذا مات ، ولا تتبع جنازته ، ولا يدفن في مقابر المسلمين )

( فتاوى اللجنة الدائمة 1/ 407-408

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
عالم الجن والشياطين ينابيع المعرفة مجلس الشريعة و الحيـــاة 17 14 / 12 / 2010 50 : 10 PM
الجن ؟ العقيلي 2010 مجلس الشاعروالاديب الاستاذ / محمد بلغيث الجلبي القوزي [الرئيس الفخري للمجالس] 30 03 / 10 / 2010 18 : 06 PM
اسماء الجن و قبائل الجن ابو معتوقه مجلس الشريعة و الحيـــاة 11 13 / 04 / 2010 57 : 06 AM
انتقام الجن!!! اميرة القلوب مجلس الصوتيات والفيديو 10 24 / 03 / 2010 31 : 05 PM
الجن في كتاب (قصص العرب) أبوخالد مجلس الثقافة و الادب العربي العـــام 2 05 / 07 / 2009 35 : 09 PM

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

Loading...

أقسام المنتدى

0000₪۩۞ المجالس الاسلامية والعامة ۞۩₪0000 @ مجلس الملتقى العــــام @ مجلس الشريعة و الحيـــاة @ مجلس تاريخ وحضارة المملكة " تحدث عن وطني " @ مجلس قرى وبلدات مركز ( القوز ) بوادي يبه واخبارها @ مجلس الثقافة و الادب العربي العـــام @ مجلس الاسرة و المجتمع العام @ مجالس الحاسب وعلومه @ مجلس الشباب و الرياضة السعودية @ مجلس التراحيب والاهداءات والمناسبات للاعضاء @ 0000₪۩۞ مجلس الإدارة والمراقبين ۞۩₪0000 @ مجلس الاقتراحات والتساؤلات والطلبات @ مجلس المشرفين @ مجلس المواضيع المحذوفه @ مجلس الاخبار و الاحداث العالمية الساخنة والعلوم والمعارف المختلفة @ مجلس يبه نت للمطبخ العربي @ مجلس الراقي لرياضة محافظة القنفذة @ مجلس محافظة القنفذة وتوابعها @ مجلس الطب والصحة @ مجلس المنزل والديكور @ مجلس المدارس والفعاليات المدرسية @ مجلس البحوث والدروس والمطويات والبرامج الالكترونية @ مجلس الشعر الفصيح والنبطي @ قطوف @ مجلس صور x صور @ مجلس الكتاب والحوار الهادف @ مجلس الشاعروالاديب الاستاذ / محمد بلغيث الجلبي القوزي [الرئيس الفخري للمجالس] @ الارشيف والمكرر لمواضيع المجالس @ مجلس السيرة النبوية الشريفة @ مجلس الصوتيات والفيديو @ مجلس التراث والموروث الشعري القديم @ مجلس الاتصالات وعلوم الجوال @ مجلس التصميم والجرافيكس والفوتوشوب @ مجلس نادي السد بالدار البيضاء @ مجلس مشاكل الزوار @ مجلس نادي القحمان الرياضي @ مجلس مكتب الدعوة وتوعية الجاليات بالقوز @ مجلس الادارة والمؤسسين @ مجلس التربية والتعليم الاخباري @ الصحيفة الرياضية @ ارشيف دورة الشهيد بالقوز 18 لعام 1431 هـ @ مجلس نادي التضامن الرياضي بالمدرج @ 0000₪۩۞ مجالس الاحداث العالمية والعربية والمحلية ۞۩₪0000 @ 0000₪۩۞مجالس التربية والتعليم ۞۩₪0000 @ 0000₪۩۞ مجالس الثقافة والادب العربي ۞۩₪0000 @ 0000₪۩۞ مجالس الاسرة والمجتمع ۞۩₪0000 @ 0000₪۩۞ مجالس الحاسب والاتصالات ۞۩₪0000 @ 0000₪۩۞ مجالس الشباب والرياضة ۞۩₪0000 @ مجلس السياحة والسفر @ مجلس المراقبين @ دورة العين الرمضانية لعام 1430 هـ @ الخيمة الرمضانية @ مجلس احسن شباب @ مجلس الحج الى بيت الله الحرام @ مجلس قرية السمرة واخبارها @ مجلس القرارات الادارية @ مجلس طلبات تغيير المعرف @ مجلس نادي المملكة الرياضي بعنيكر @ مجلس السيارات @ ارشيف دورة الشهيد 17 لعام 1430 هـ @ مجلس الرياضة العربية والعالمية @ مجلس كشتات ورحلات الاعضاء @ مجلة صدى الوادي @ مجلس الاداريين @ ارشيف الدورات الرياضية @ مجلس نادي شباب الحبيل @ الجمعية الخيرية لتحفيظ القران الكريم بالقوز @ في ملكوت الأنا @ رتل المحابر و مطر القلوب @ مجلس مسابقات مجالس يبه نت @ مجلس استقبال الاجابات .... ( هنا توضع اجابات المسابقات ) @ مجلس جمعية البر الخيرية بوادي يبه بمركز القوز @ مجلس استراحـــة الاعضـــــاء @ خدمـــــات الاعضــــاء @ انت و مدير المنتدى @ مجلس لجنة تقييم الاعضاء @ مجلس الاستاذ / محمد ابراهيم القوزي @ بلا حدود @ 0000₪۩۞ مجالس ترانيم أدبية ۞۩₪0000 @ يحكى أن @ 0000₪۩۞ المجالس العامة ۞0000₪۩ @ مجموعة تكاتف للعمل التطوعي بالحبيل @ دورة الخليج 21 تغطية شاملة @ دورة الفوتوشوب للمبتدئين @ مجلس مجموعة بصمة شباب @



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd. , TranZ By Almuhajir
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
جميع الحقوق محفوظة لشبكة ومجالس يبه نت 1432 هـ

خدمة Rss ||  خدمة Rss2 || أرشيف المنتدى "خريطة المنتدى" || خريطة المنتدى للمواضيع || أقسام المنتدى || SiteMap Index